السبت، 31 ديسمبر، 2011

طلاب البحيرة" يرفضون مولد أبو حصيرة


طلاب البحيرة" يرفضون مولد أبو حصيرة

8/12/2009
كتب- إسلام توفيق:
أطلق طلاب كليات دمنهور على موقع الـ"فيس بوك" حملة رافضة لزيارة الصهاينة لمولد "أبو حصيرة" هذا العام، مناشدين اللواء محمد شعراوي محافظ البحيرة تنفيذ وعوده بعدم إقامة المولد.
الحملة التي حملت اسم "طلاب كليات دمنهور ضد أبو حصيرة" أكد منظموها ضرورة الوقوف بقوة ضد أي عبث يحدث بمحافظتهم، معتبرين إقامة المولد يعني الرضا بمسمار "استيطاني" لليهود في مصر، يحقق جزءًا من الحلم الصهيوني لاحتلال الأرض من النيل للفرات، معلنين رفضهم التام لدخول أي صهيوني لقرية "دمتيوه" مهما حدث.
ودعوا إلى استخدام كافة السبل القانونية والسلمية لمنع وجود أي صهيوني داخل أراضي دمنهور خلال الأيام القادمة؛ خاصةً مع اقتراب موعد مجيء الصهاينة إلى دمنهور لإحياء الاحتفال السنوي المشئوم بـ"أبو حصيرة" في 25 ديسمبر من كل عام، والذي توقف العام الماضي بسبب تزامن موعد المولد مع الحرب الصهيونية على غزة، وتصاعد حركات الاحتجاج من القوى السياسية والمدوِّنين وأعضاء مجلس الشعب ضد إقامة المولد.
وحذَّر المشاركون في المجموعة محافظ البحيرة من عدم تنفيذ وعوده والسماح لليهود بزيارة المقبرة؛ بزعم أنها مزارٌ سياحيٌّ كما حدث قبل عامين.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق