السبت، 31 ديسمبر، 2011

مظاهرة حاشدة أمام محكمة دمنهور ضد أبو حصيرة واعتقال نشطاء


مظاهرة حاشدة أمام محكمة دمنهور ضد أبو حصيرة واعتقال نشطاء


5/1/2010
البحيرة – شريف عبد الرحمن
تظاهر ظهر اليوم الاثنين الأحزاب والقوى السياسية بالبحيرة أمام محكمة دمنهور احتجاجا على إقامة احتفالات أبو حصيرة وأعتقال نشطاء من حركة كفاية وتحويل مدينة دمنهور الى ثكنه عسكرية لمنع التظاهرة التي كان من المقرر لها ظهر اليوم امام كوبرى ابو الريش المؤدي الى ضريح أبو حصيرة .
وقد انضم العشرات من أهالي مدينة دمنهور الى المتظاهرين من جماعة الأخوان وحركة كفاية و الحزب الناصري وحزب الغد وحزب الكرامة وحزب التجمع وائتلاف مدونون ضد أبو حصيرة ، وتعالت الهتافات الرافضة لإستقبال وتأمين الصهاينة بأكثر من 4 الاف مجند أمن مركزي ومنها " أبو حصيرة عار وخيانة ، "كلنا ضد الجدار" ، "يا حاكمنا بالمباحث كل الشعب بظلمك حاسس" ، " تسقط اسرائيل ويسقط معها كل عميل" .
وقد طالب ممثلوا ائتلاف القوى الوطنية بالبحيرة "أقوى" بالإفراج الفوري عن الدكتور عادل العطار منسق عام حركة كفاية بالبحيرة وسعيد عبد المقصود وكمال فايد القياديين بالحركة ، وأكد محمد بسيونيممثل حزب الكرامة أن اعتقال الشرفاء الذين وقفوا ضد إقامة مولد أبو حصيرة لن يثني القوى الوطنية عن طريقها في مواجهة التطبيع وانه شرف للنشطاء المعتقلين ان يتواجدوا في سجون النظام الفاسد دفاعا عن أفكارهم ومبادئهم ،  اما الحكام الفاسدين الظلمة والمستبدين هم من يعيشون في سجن السلطة وسيحل الشرفاء مكانهم في الوقت القريب .
يذكر ان القوى الوطنية بالبحيرة "أقوى" قد قررت إلغاء الوقفة الإحتجاجية التي كان من المقرر عقدها أمام كوبرى أبو الريش لتحوله الى ثكنة عسكرية وانتشار رجال المخابرات المصرية والقناصة أعلى المنازل القريبة من كوبري أبو الريش وضريح أبو حصيرة كما أنتشرت قوات أمن بزوارق بحرية  بطول قنال المحمودية القريب من مكان الضريح كما أنتشرت أكثر من 20 سيارة أمن مركزي أتت من ثلاث محافظات هى الاسكندرية وكفر الشيخ والدقهلية مع انتشار أكثر من 300 ضابط ومخبر في كافة الطرق المؤدية إلى ضريح أبو حصيرة ، كما تم منع كافة الصحفيين ووكالات الأنباء والقنوات الفضائية من الأقتراب من ميدان حى أبو الريش القريب من أبو حصيرة وقامت بالقبض على مراسل قناة رويترز بحجة عدم وجود تصريح .وقد قررت القوى الوطنية عقد مؤتمر صحفي بمقر حزب الغد بدمنهور كبديل عن الوقفة الإحتجاجية الملغاة حضره كافة ممثلي القوى السياسية بالبحيرة وأكد أحمد ميلاد النائب الأول لرئيس حزب الغد بالبحيرة أن الشرطة والمخابرات العامة والعسكرية أحتلت مدينة دمنهور الهادئة من أجل حماية حفنة من الصهاينة القتلة وتم السيطرة من قبل قوات الأمن على مكان التظاهرة والسيطرة الكاملة على مداخل ومخارج المدينة من أجل منع الشعب المصري من رفض قدوم الصهاينة الى أرض دمنهور ، موجها رسالة الى النظام  ان منع تظاهرة اليوم لن يجدي فنحن نمتلك الشارع كل يوم ، وأنه تم تحويل فاعلية اليوم الى مؤتمر صحفى رافض لقدوم الصهاينة ويعلن فيه كل القوى السياسية انها ضد التطبيع وضد ممارسات النظام القمعية ضد النشطاء ، متسائلا اين احترام احكام القضاء وهل وصلنا لمرحلة أن تتحول مصر لدولة شخص يعطي وعد يهدم به أحكام قضائية نهائية .
وفي كلمته أكد إيهاب السيد ممثل الإخوان المسلمين في ائتلاف "أقوى" أن القبض على النشطاء بحركة كفاية وعرضهم على النيابة مساء أمس لم ينبني على تهم واضحة وأن السلطات تعسفت في أستخدام حقها في الاقبض والاحالة وأن ليس هناك أى أتهامات يحاسب عليها القانون فلم يقبض على أى من النشطاء بيدة منشور أو ورقة توزع ، بل أن الأتهام الذي وجه صَحبه ظهور مصطلح جديد في الاتهامات وهو انتمائهم الى جماعة كفاية المحظورة وكل هذه الاتهاملات بلا دليل واضح ، فهناك تربص بكل من يحاول نقد الوضع القائم ، مبدياً خشيته ان نتهم بعد ذلك إلى الشعب المصري المحظور  ، مطالبا المستشار عبد المجيد محمود النائب العام إصدار مذكرة يفصل بها بين الاتهام القانوني والاتهام السياسي المبني على دليل والافراج الفوري عن النشطاء المقبوض عليهم ، مستنكرا قيام النظام بتجاوز الحكم القضائي النهائي الحسم لهذه القضية وتجاوز قرار اللواء محمد شعراوي محافظ البحيرة المتضمن الغاء الاحتفالت والزيارة .
وأشار جمال منيب القيادي بالحزب الناصري أننا نعيش اليوم في حزن فاليوم تنتهك كرامة الشعب العربي والمصري وشعب البحيرة خاصة وفي القلب منه أهل مدينة دمنهور وإهدار لكرامة اللواء محمد شعراوي محافظ البحيرة الذي ضرب بقراراته عرض الحائط ، مؤكدا ان القوى الوطنية مارست كل الوسائل الشرعية والسلمية منها اللجوء إلى القضاء الذي انصف الشعب المصري بإلغاء هذه الإحتفالية والزيارة المشئومة ولجئنا الى منظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان وقمنا بالوقفات الاحتجاجية الرافضة .مؤكدا على أن انتهاكات النظام بالسماح للصهاينة بزيارة أبو حصيرة تهدر كرامة المصريين كما تهدر ببناء الجدار العازل ومنع قافلة شريان الحياة لفك الحصار عن غزة .مشددا على المضي قدما في مواصلة النضال ضد التطبيع بالطرق السلمية والغير السلمية .
وأكد أمين التنظيم بحزب التجمع محمود دويرأن القوى السياسية موقفها محسوم وواضح لرفض كل أشكال التطبيع الذي يمثله أبو حصيرة بمدينة دمنهور  ، وطالب كل القوى أن يكون العام القادم عام العمل المتواصل لشحن الشعب والقوى السياسية والإعلام لمنع تكرار هذه الفضيحة والمتمثلة في زيارة الصهاينة لضريح أبو حصيرة .وعلى صعيد أخر قررت اليوم نيابة دمنهور الكلية حبس عادل العطار منسق عام حركة كفاية وكمال فايد وسعيد عبد المقصود 15 يوم بتهمة الانتماء الى حركة كفاية المحظورة ودعوة الأهالي لمنع احتفالات أبو حصيرة .
شاهد الصور














ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق