الخميس، 5 يناير، 2012

بيان مدونون ضد ابو حصيرة بشان تحركات صهيونية لإقامة الاحتفال السنوي بابو حصيرة المزعوم


بيان مدونون ضد ابو حصيرة بشان تحركات صهيونية لإقامة الاحتفال السنوي بابو حصيرة المزعوم

12-10-2011

 رغم إن تصريح المحافظ مختار الحملاوى محافظ البحيرة بإلغاء الاحتفال بمولد ابو حصيرة المزعوم صدر منذ توليه منصبه منذ اقل من شهرين الا ان القناة  السابعة الصهيونية بحسب التقارير التي نشرت بمصر اعلنت هذا الالغاء امس بما شكله القرار الاداري لمحافظ البحيرة بإلغاء الاحتفال بمولد ابو حصيرة، صدمة في الاوساط اليهودية، وقررت عليه حاخامات يهود التوجه الى القنصلية المصرية بتل ابيب للتعبير عن رفضهم للقرار والمطالبة بفتح الباب لليهود للاحتفال السنوي المعتاد.

 ويؤكد مدونون ضد ابو حصيرة ان اعلان التلفيزيون الصهيوني هذا الالغاء  قبل اقل من شهرعن موعد الاحتفال السنوي الذي كان يسمح به نظام الدكتاتور مبارك الرئيس المخلوع بما يظن به  انه سيشكل ضغطا علي مصر بعد الثورة فان الكيان الصهيوني من اكبر راس فيه حتي اصغر مستوطن لديه واهم واشبه بتيس يضرب بقرونه في صخر شديد .

 ويشير الي ان الكرامة المصرية التي سحقت ديكتاتور بحجم الرئيس السابق حسني مبارك واعوانه بعدما ظن الكيان الصهيوني انه سيبقي كنزا استيراتيجا لمصالحهم الابد .. قادرة علي سحق اي تصور مزعوم عن الحلم بامكانية العودة للاحتفال الباطل قانونا والمرفوض شعبيا مرة اخري بابو حصيرة  .

 وان مدونون ضد ابو حصيرة كانوا في صدارة الرافضين لهذا الاحتفال المزعوم ونجحوا مع حملات شعبية قادها الناصريون والليبراليون والاخوان المسلمون والحركات الشبابية  ان يشكلوا ضغط قوي علي النظام السابق ويخلقوا راي عام مناهض لهذه الاحتفالات المزعومة ... يقولون بصراحة ووضوح  انهم لديهم تاكيد جازم انهم لم يصبحوا وحدهم في خندق الرفض الصريح لاحتفالات الصهاينة في مصر ويعلنون ان الجميع سيشكلون مسيرات شعبية ضخمة واعتصامات مفتوحة ان حلم الكيان الصهيوني للحظة ان يمكن ان تطأ قدمه مدينة دمنهور او يظن ان وقفاته امام سفارتنا في الكيان الصهيوني ستغيير موقفنا حتي لو العالم كله وقف امام مطالبنا المشروعة والمتثملة في كرامة وسيادة وطننا ورفض اي تنديس  صهيوني لارض مصر الشريفة .

 ان الكيان الصهيوني يجب ان يعلم انه ليس له حقا في هذا القبر المزعوم وليس له حقا في اقامة مولد للاحتفال به حتي لو تحدث مئات المرات عن اتفاقية كامب ديفيد لان حديث المصريين عن سيادتهم وكرامتهم يلغي هذه الاتفاقية شعبيا علي الاقل ان لم يصدر فيه حتي الان مرسوم عسكري او تعديل تشريعي او استفتاء شعبي رسمي .

 ومدنون ضد ابو حصيرة تدعو كل القوي الثورية والشبابية والتوجهات السياسية التي شاركتنا حلم منع هذا الاحتفال المشئوم وهذه الزيارات المرفوضة ان تعلن ازاء هذه التهديدات الصهيونية تصورا سليما عمليا لمواجهته ان حدث.

 ويطالب مدنون ضد ابو حصيرة المجلس العسكري وحكومة د. عصام شرف ان تبلغ الحكومة الصهيونية ان اثارة زيارات ابو حصيرة ومصر مقبلة علي انتخابات تشرعية امر مستهجن ولا يمكن قبوله ولا يمكن الرضوخ له علي ان يعلن المجلس العسكري وحكومة شرف بيانا نهائيا بمنع الاحتفالات الصهيونية او زيارتهم لهذا القبر المزعوم انتصارا لمباديء الثورة والكرامة والسيادة الوطنية وحفاظا علي الامن القومي المصري من تدخلات اعداء مصر للابد .



مدونون ضد ابو حصيرة

حسين القباني منسق الحركة 0105833279

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق