الخميس، 5 يناير، 2012

وزير الداخلية الإسرائيلي يلتقي السفير المصري لبحث إقامة «مولد أبو حصيرة»


وزير الداخلية الإسرائيلي يلتقي السفير المصري لبحث إقامة «مولد أبو حصيرة»

 
10 -2011
أحمد بلال – المصري اليوم
في تصريح لموقع «كيكار هاشابت» الإسرائيلي ذي التوجه الديني المتشدد، رفض وزير الداخلية الإسرائيلي، إيلي يشاي، قرار منع إقامة مولد أبو حصيرة في محافظة البحيرة وقال: «سأتوجه للسفير المصري ياسر رضا الذي تربطني به علاقة جيدة، وسأعمل على تغيير القرار».
وكان المهندس مختار الحملاوي، محافظ البحيرة، قد أعلن قبل أيام رفضه إقامة مولد أبو حصيرة، في قرية دميتوه بالبحيرة، والذي يشارك فيه آلاف الإسرائيليين، امتثالاً لحكم محكمة القضاء الإداري والإدارية العليا، بمنع إقامة المولد.
ونقل الموقع عن شموئيل إسحاق، المسؤول عن تنظيم المولد قوله: «منذ أكثر من 20 سنة نأتي إلى مصر ونعقد احتفالاتنا فيها، حتى في الأيام الصعبة التي كنا نصل فيها إلى القبر بأتوبيس من إسرائيل، وكنا نحصل دائماً على تعامل طيب من المصريين، في السنوات الأخيرة كان هناك مشكلة في الحصول على تأشيرة دخول لمصر، ولكن معظم هذه الأشياء كانت تنتهي بالتنسيق مع الدبلوماسيين المصريين هنا، وخاصة السفير والقنصل».
وعن قرار محافظ دمنهور الخاص بمنع مولد أبو حصيرة قال إسحاق: «أيضاً في السنوات الماضية أصدرت محكمة الإسكندرية حكماً بمنع احتفالات مولد أبو حصيرة، ولكن في نهاية الأمر فهم المصريون أن هناك اتفاقية سلام بيننا وبينهم، وأنهم لا يستطيعون منع الإسرائيليين من الوصول للمكان المقدس، في السنوات الماضية، كان هناك عدد من اللقاءات بيننا وبين القنصل المصري في وزارة الخارجية الإسرائيلية في القدس، وطلبنا منه إعلامنا بالعدد المسموح بذهابه إلى هناك».
وأضاف شموئيل إسحاق: «قبل أسبوع ونصف تحدثت مع القنصل المصري، وذكرته بتاريخ الاحتفال الذي سيحل في بداية يناير، أتمنى أن نلتقي في وزارة الخارجية بالقدس ويعود كل شيء لمكانه في سلام».

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق