الخميس، 5 يناير، 2012

"مدونون ضد أبو حصيرة" يطالب نواب الشعب بالتصدى لإقامة المولد


"مدونون ضد أبو حصيرة" يطالب نواب الشعب بالتصدى لإقامة المولد

مولد أبو حصيرة 

مولد أبو حصيرة
31 ديسمبر 2011
دمنهور (أ.ش.أ)

أصدر ائتلاف "مدونون ضد أبو حصيرة" بمحافظة البحيرة بيانا طالب فيه نواب أحزاب الحرية والعدالة والنور والوفد وغيرهم من الفائزين بعضوية مجلس الشعب عن المحافظة، بالتحرك السريع مع بدء الدورة البرلمانية القادمة لوضع نهاية عاجلة لتواجد قبر الحاخام اليهودى "يعقوب أبو حصيرة" على أرض محافظة البحيرة، والتصدى لإقامة مولد "أبو حصيرة" بقرية دمتيوه بمدينة دمنهور، والذى من المفترض أن يحتفل به الصهاينة خلال هذه الأيام من كل عام.

وأعلن حسين القبانى، منسق ائتلاف مدونون ضد أبو حصيرة، عن بدء حملة توقيعات من القوى السياسية والحزبية والشخصيات العامة بمحافظة البحيرة لرفعها للمجلس العسكرى والحكومة المصرية واعضاء البرلمان المصرى، لبدء حملة "انتهى" وتطهير القرية من هذه الزيارات الصهيونية للأبد عبر مسارات القانون والبرلمان.

وتمنى مدونون ضد أبو حصيرة "ألا يخذل برلمان الثورة الشعب المصرى فى وضع نهاية لمهزلة قبر ابو حصيرة بدمنهور، ووضع حد لانتهاك الصهاينة للقانون المصرى مع زيارتهم المرتقبة للاحتفال بحاخامهم المزعوم".

كما شدد مدونون ضد أبو حصيرة على أهمية أن يستمر محافظ البحيرة على رفضه استضافة أى وفود صهيونية تاتى لزيارة القبر، احتراما لأحكام القضاء، متمنين أن تستمر الأجهزة السيادية والأمنية على موقفها الرافض لهذه الزيارات فى هذه الفترة الحالية ومستقبليا.

ومن ناحية أخرى، لم تشهد قرية "دمتيوه" مركز دمنهور، والتى يتواجد بها قبر "أبوحصيرة"، استقبال أى وفود يهودية حتى الآن، سواء كانت وفودا يهودية شعبية أو رسمية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق