الأربعاء، 4 يناير، 2012

م. أسامة سليمان يكتب : أبو حصيرة .. الرسالة السنوية للصهاينة


م. أسامة سليمان يكتب : أبو حصيرة .. الرسالة السنوية للصهاينة

 
1-1-2011
ما يحدث على أرض دمنهور نهاية كل عام من مهازل بما يسمى مولد أبو حصيرة الصهيونى المزعوم يدعو للقرف والاستهجان ، إذ الموافقة عليه إهدار لأحكام القضاء ، واستخفاف بالمشاعر المصرية والعربية والإسلامية ، وانتهاك للسيادة المصرية ،وتدنيس لأرضنا ووطننا ، وتجاهل لكل دماءنا الذكية التى سالت بفعل هذا العدوالمحتل .
وبالنظر لهذا الإصرار الحكومى بالموافقة على احتفال اليهود بأبى حصيرة المزعوم وصمت مجلسى الشعب والشورى إزاء هذا الحدث ؛ فى نفس الوقت الذى يمنع المحتجون والرافضون لهذه المهزلة من ممارسة حقهم المكفول لهم دستورياً ..  يجب أن يطرح تفسيرات حول هذا الإصرار منها :-
*التصدى الأمنى الحاسم ضد أى إحتجاج شعبى يرفض احتفالات الصهاينة على أرضنا إنما هو فى حقيقة الأمر رسالة سنوية يقوم بها النظام المصرى إلى الصهاينة والأمريكان مفادها "أنكم لن تدخلوا مصر آمنين ولا يستطيع أحد حمايتكم من الشعب المصرى إلا من خلالى و بعصاى الأمنية هذه " فارتباطنا وثيق سواء بالبقاء معاً أو الرحيل معاً .
*أن تزوير الإنتخابات وبناء الجدار العازل وإهدار أحكام القضاء واجبة النفاذ ووصمنا بأننا نعمل ضد القانون والدستور إنما هو من أجل سى أبوحصيرة وسواد عيون محبى أبو حصيرة .
*أى ممارسة ديمقراطية أو اعتبار لحقوق الإنسان فى مصر تعنى الرحيل لأبى حصيرة ولا عزاء لمحبيه .
*القضية الفلسطينية لم تعد كذى قبل من أولوياتنا ولا حتى فى وجدان الأنظمة العربية وعلى رأسها النظام المصرى ، بل ولّت إلى حين وتحولت كعصا وجزرة من أجل مصالح أنظمة دون أى مراعاة لشعوبها وتاريخها وحقوقها .
ما سبق يدعونا للتساؤل عن الفوائد والعوائد التى تجنيها مصر شعباً مقابل هذه التنازلات والتفسيرات ؟!
للأسف كلها خسائر وفوائت ولم أجد فائدة واحدة تذكر.. فمشكلة مياه النيل والأصابع الصهيونية مثالاً واضحاً لذلك ، وتفجيرات سيناء ومحاولات ضرب السياحة المصرية لم ننساها ، واتفاقية الكويز ، وتصدير الغاز بأبخس الأثمان لصالح الإقتصاد الصهيونى أضر بنا وحدنا ، وتهديد الأمن القومى كل وقت وحين وعلى رأسها الجاسوسية المستمرة علينا أساء إلينا وأفسد حياتنا ومستقبلنا .
والسؤال المطروح هو لماذا نكتشف كل فترة جاسوس مصرى يعمل لصالح الصهاينة  ولم نسمع أبداً عن جاسوس إسرائيلى يعمل لصالح العرب والمصريين بخاصة ؟!!
ألا يدعو ذلك للإستغراب .. وهل من مجيب لما نسأل ؟!
-----------------
عضو المكتب الإداري للإخوان المسلمين بالبحيرة
عضو مجلس شورى عام الإخوان المسلمين

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق